التصفح المحتوى الفعاليات في النمسا
close
Please choose your country:
Or choose your language:

النمسا الخضراء

حقائق: تعدّ النمسا من أحد أفضل الوجهات في العالم بالنسبة للسياحة المستدامة، حسبما تم الإعتراف بها مؤخراً في تقرير الكفاءة السياحية في الملتقى الاقتصادي العالمي للسفر والسياحة.

يقول ألفرد سترينغل، نائب مدير المعهد النمساوي للاستدامة:" عندما يتعلق الأمر بالبيئة فإن النمساويين يحتلون المرتبة الأولى في أوروبا و المرتبة الأولى على العالم"  و يوضح أن النمسا بطبيعتها الخضراء تعتبر أمراً طبيعياً لأبناء وطنه، حيث يقول: " نحن رواد أوروبا. لدينا معرفة تقليدية واسعة عن المواضيع الطبيعية التي تأتي بالطريقة المحافظة للحياة – الفلاحين، و الصيادين و رجال الغابات – المتوارثة من جيل إلى جيل. نحن نعرف كيف نقرأ جمال الطبيعية الخلابة. و نحن نعرف كيف يدور دولاب الحياة، و نعرف كيف نصغي إلى الريح و ننتبه لفصول السنة و الطريقة التي تنمو بها الأعشاب، والطيور و الفطور و ما إلى ذلك..".


إنه مزيج من ما أطلق عليه هذه الإدراك الأخضر "الأرستقراطية" مع الوعي البيئي الجديد المُحفّـز بالتسخين العالمي والعولمة التي تجعل النمسـا اليوم أكثر دولة صديقة للبيئة في العالم. و يتابع سترينغل قائلا: "سـبعون بالمائة من طاقتنا تأتي من الطاقة البديلة، و 60 بالمائة من النفايات التي يعاد تدويرها. إننا نُعتبرُ من أفضل المحترفين عالمياً في إعادة التدوير. لقد كان الأمر على هذا النحو منذ عشر سنوات و لم يكن بإمكاننا أن نفعل الكثير لنجعل الأمر أفضل".

 

و لكن عندما يأتي الأمر إلى الاقتصاد السياحي، فإن وعي النمسا البيئي العريق ربما خذلها، بينما الوجهات السياحية الأخرى كانت سريعة بأن تخبر العالم عن مبادراتها السياحية المستدامة الأحدث، و لم يشعر النمساويون بأنهم مجبرون ليؤكدوا على ما كان دائماً جزءاً موروثاً من حياتهم.   و في الحقيقة، فإن النمسا تُعدّ إحدى أفضل الوجهات السياحية في العالم بالنسبة للسياحة المستدامة، حسب ما تمّ الإعتراف به في تقرير الكفاءة السياحية في الملتقى الاقتصادي العالمي للسفر والسياحة.