التصفح المحتوى الفعاليات في النمسا

نظرة حديثة للفن

الشيء الوحيد الذي لا تجده في الترتيب الضخم للمتاحف بالنمسا هو الرتابة. وفيما يلي خلاصة للحركة الفنية النشطة والمتنوعة في البلاد والتي فيها شيء من كل ذوق.

Albertina, Vienna © Lois Lammerhuber, WienTourismus
معرض فيينا الرائع "بقبة القرنبيط" الذهبية والمتأثر بفضيحة حين تم افتتاحه . واليوم ليس من أحد المنشآت النمساوية الأكثر تصويراً فحسب إلا أنه مركز هام للفن والعمارة وهو فضاء للعرض حيث يظهر بمساهمة الفنانين المعاصرين بالمحاضرة العمومية على الفن لأكثر من مئة عام. لوحة بتهوفن الرائعة لغوستاف كليمت في قبو البناء التي تشاهد اليوم كأحد الأعمال الرائدة في
تطور الفن على الرغم في حينه كانت مثيرة للجدل كالمبنى نفسه.

موقف واحد تحت الأرض فقط هو مجمع المتاحف,  وهو أكبرتجمع متاحف بأوروبا.

 متحف ليوبولد المنازل هي أحد أهم المجموعات بالبلاد في الفن النمساوي الحديث- من كلايمت وكوكوشكا وجيرست إلى كوبن – ويتضمن أكبر مجموعة أعمال لشيلي بالعالم . الماموك (متحف المعاصر كنست ستيفتنج لودفيغ فاين ) وفيه أيضاً مجموعة مميزة من الفن الحديث والمعاصر تتضمن أعمال من آندي وارول وبابلو بيكاسو وجوزيف بيوايز وروي ليتشنشتاين وتمثل نشاط أهل فيينا. وتساهم المقاهي العديدة على أراضي المجمع بشعبية مجمع المتاحف الذي بالأشهر الدافئة من العام هو أحد أكثر البقع زيارة في فيينا.

وعبر الشارع تماماً هناك بنائين بتقليد قديم ومميز. هما

 

ومميز. هما متحف التاريخ الطبيعي  

ومتحف تاريخ الفن

اللذين يقابلان بعضهما عبر حديقة لطيفة ويشابهان بعضهما البعض بعمارة النهضة الأوروبية وهما من أكثر متاحف فيينا الهامة



زيارة إلى ألبرتينا

وهي تجربة لاتنسى تبدأ بالصعود للقصر الرائع عن طريق درج متحرك بالهواء الطلق. وبـ70000 لوحة وأكثر من مليون صورة معادة، ويحتوي ألبرتينا أحد أكبر وأثمن مجموعات فن التصوير بالعالم.



لايوجد في النمسا متاحف مخصصة للفن فقط بل يوجد للتكنولوجيا والصناعة والحرف اليدوية أيضاً. وزيارة تلك المتاحف جديرة أيضاً وخاصة متحف التكنولوجيا  حيث هنا يجد المرء عدد كبير من المعروضات التكنولوجية القديمة مثل السيارات والمحركات البخارية والسيارات على السكك. وحتى أنه يوجد نموذج تفصيلي لمنجم أنشئ تحت المبنى

الزوار الذين يهتمون بحقول اختصاصية أخرى سيجدون ما يبحثون عنه: في مدينة كارينثيا – ماند , موقع إنتاج سيارات البورش مابين عام 1944 و 1950 المشغل بشكل خاص كمتحف لسيارات بورش حب السيارات القديمة الجبلية.  


متحف دير موديرن مونشبرغ في سالزبورغ

وهو مغطى بأكمله بالرخام- رخام الموسيقي حيث بإيقاع وصلاته المطروحة يذكر بمعزوفات من الأنغام الكلاسيكية

وللذين لديهم نقاط ضعف أمام الدمى والدببة الصغيرة ومثلها سيقضون الساعات


في متحف سالزبرغ للألعاب

ألعاب وساعات وسيارات وفن : بالواقع لايوجد مجال  اهتمام ليس له متحف بالنمسا.