Please choose Language or Country
or

المزيد من اقتراحات البحث

متحف نوتش سيركل

الفن والمقاطعة – مصطلحان يقصي أحدهما الآخر؟ بعيداً عن ذلك! إن تاريخ الفنون التشكيلية النمساوية قد تمت كتابته في قرية مثل نوتش في كارينثيا.

يوجد أماكن حيث يتم تكثيف الإلهام الفني وتكيفت معها الشخصيات الفنية والتي أثرت وحثت بعضها البعض. وتعتبر قرية نوتش الصغيرة في غيل فالي في كارينثيا مثالاً لتلك الأماكن. ويجمع متحف نوتش سيركل كل أعمال الفنانين الذين ولدوا في هذه المنطقة – مثل سيبستيان إيثب وفرانتز فيغل – أو الذين اعتبرو نوتش ملاذاً لهم – من أمثال أنطون كوليغ و أنطون مارينغر. بقيت هذه المجموعة الحرة من الرسامين على تواصل مع جلسة فينية كنتيجةً لذلك مع فنانين هامين من أمثال إيغون شيل و أوسكار كوكوشكا. ويحتل رسامي نوتش سيركل في هذا الخصوص مكاناً مرموقاً في الفنون التشكيلية، حيث أنه يشكل بشكل بارز المدرسة التعبيرية النمساوية في فترة الحرب. ويعتبر المتحف ممثلاً عبر أروقته للأعمال التي تعبر بألوانها المعبرة الكثيفة. ومن المتحف الذي يقع بكيفية ما وبدون سابق توقع في وسط نوتش، في المخبز والطاحونة الذين كانوا لعائلة الرسام فرانتز فيغل سابقاً، وستمتلكون منظراً رائعاً لمنظر الحجارة الأثرية لدوبراتش و ستستطيعون أن تتوقعوا كم من الإلهام الطبيعي الذي يمكن منحه للرسامين هنا.

الموقع الإلكتروني
 

حقوق الملكية الفكرية للصورة

الغرض الرئيس من الموقعين الإلكترونيين الرئيسيين: www.austria.info و www.austriatourism.com هو الترويج للنمسا كوجهة سياحية.